تجاهل ترامب فكرة حل الدولتين ماذا يعني ؟؟

بقلم الكاتبة : تمارا حداد .

تم انعقاد اول لقاء بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس والرئيس الاميركي دونالد ترامب والذي كان يترقبه الجميع لعل ان يكون هذا اللقاء هو الحل النهائي بين الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني ضمن مفاوضات سلام لها سقف زمني محدد .

ترامب استمع للطرح الفلسطيني والذي اكد على حل الدولتين واستئناف عملية السلام ولكن هذا الاستماع لا يهدف لحل حقيقي بل فقط بهدف الاستماع ضمن الحفاظ على بروتوكولات الضيافة ، الهدف الاكبر من وراء لقاء ترامب والرئيس الفلسطيني هو مآل ترامب لإرساء قواعد شرق اوسط جديد تكون به اميركا سيدة الموقف بحيث يقنع الجانب الفلسطيني بتجديد المفاوضات على حساب ايجاد حل شامل وعادل للقضية الفلسطينية وليس  لتحقيق السلام وحل الدولتين ووقف الاستيطان .

الرئيس محمود عباس قدم طرحه واهتم بقضية الاسرى واللاجئين وحل الدولتين وكان اهتمامه الاكبر هو السلام وإيقاف الاستيطان بشكل كلي ، لكن السياسة الاميركية لا تبشر بذلك كون الرئيس ترامب لم يذكر اي نقطة في خطابه عن حل الدولتين ، ولم يبدي موقفا واضحا للاستجابة للمطالب الفلسطينية خاصة الوقف الكلي للبناء الاستيطاني ، ولكن سيقوم ترامب بالضغط على الجانب الفلسطيني كونه الحلقة الاضعف وقد يهدد بوقف المساعدات الاميركية للقبول بشروط ترامب .

اسرائيل تؤثر بشكل واضح على رؤية ترامب كون صهره ومقربيه هم مستوطنين داخل دائرته المغلقة ، ولهم تأثير مباشر على الادارة الاميركية ، قطعوا شوطا للعب على وتر رؤية ترامب حول القضية الفلسطينية والذي بات موقفه اكثر قربا من المواقف الاسرائيلية وبالذات موقفه من القدس والاستيطان

خطاب ترامب لم يلبي الحد الادنى من المطالب الفلسطينية وظهر ذلك عبر خطابه الذي لم يذكر فيه فكرة حل الدولتين او اي حل آخر يحل الازمة الفلسطينية ، بل اهتم بشكل بارز الحفاظ على الامن " امن اسرائيل " عبر قوى الامن الفلسطيني والذي يجب ان يكون لهم دور في محاربة الارهاب ويجب ان يكون قوى امن تحارب الفكر الداعشي والتطرف ، وان يكون هناك سلام اقيلمي يوفر فرص العمل والاستثمار دون ايجاد حل جذري للقضية الفلسطينية .

الجانب الفلسطيني في اضعف حالاته ويبدي مرونة في الموافقة للمطالب الاميركية لان العوامل العربية والإقليمية تدعم ذلك ، لا تساعد الجانب الفلسطيني في التقدم وتحقيق ادنى مطلب وهو ايجاد حل للدولتين وإرساء قواعد دولة فلسطينية على حدود الرابع من حزيران 1967 .

اشار الخطاب الى رؤية اميركية لإنجاح عملية السلام ولكن على حساب الجانب الفلسطيني والانزلاق الى مفاوضات تفتقد لمرجعية وجدول زمني محدد تلتزم به اسرائيل بعودة حقيقة لصنع السلام .

الادارة الاميركية لم تحسم موقفها تجاه الجانب الفلسطيني بل فتحت المجال لمزيد من المراوغة ، لأنها شعرت بضعف الجانب الفلسطيني ، ما يمرره ترامب هو تمرير مشروع سياسي يبحث عن حل للقضية ضمن اطار اقليمي ولكن بعد عمليات التطبيع مع اسرائيل ولكن دون تحقيق حد ادنى للمطالب الفلسطينية ، هناك نقاش سياسي إقليمي بتشكيل ناتو عربي امريكي وإسرائيلي يضغط على القيادة الفلسطينية للبحث عن خيارات بديلة عن حل الدولتين يقوم على اساس مشروع سلام اقتصادي وهذا يهدف شرعنة الاحتلال مقابل تحسين ظروف حياة الشعب الفلسطيني تحت الاحتلال وبالتالي قبر حل الدولتين .

هدوء وسلام واقتصاد دون حرية وعدالة وحق تقرير المصير بل قوى تحافظ على امن اسرائيل وأي تهديد ارهابي ، تجاهل ترامب حول حل الدولتين يعني تخليه عن مسئوليته عن ذلك ولكن الاخطر من ذلك هو زيارته للقدس الايام القادمة ، فهل السفارة الاميركية سينقلها من تل ابيب الى القدس اثناء زيارته القادمة  ؟ الايام القادمة تقرر ذلك ؟

بيانات و مواقف

تصريح صحفي حول جريمة إغتيال المواطنيْن الأردنيْن في محيط السفارة الصهيونية
25 تموز 2017 09:14

تلقى حزبنا الشيوعي باستياء وسخط بالغين نبأ إقدام أحد عناصر أمن السفارة الصهيونية في عمان باطلاق النار على مواطنيْن أردنيْن،  مما أدى الى استشهادهما دون ان يكون كلاهما أو [ ... ]

بيان صادر عن ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية
25 نيسان 2017 11:33

عقد إئتلاف الأحزاب القومية واليسارية إجتماعه الدوري في مقر الحزب الشيوعي الأردني، ناقش خلاله المستجدات على الصعد الوطنية والفلسطينية والعربية وحدد مواقفه منها على النح [ ... ]

بيان صادر عن اتحاد الشيوعيين الأردنيين
08 نيسان 2017 10:55

مرة أخرى، وبتنسيق واضح مع العدو الصهيوني وحلف الناتو الإمبريالي وأردوغان العثماني والأنظمة العربية التابعة، إقترفت الإمبريالية الأميركية عدوانها الغاشم والسافر على قا [ ... ]

بيان صادر عن الحزب الشيوعي الأردني حول العدوان الأمريكي الغادر على سوريا
08 نيسان 2017 10:55

بعدوانها الغادر وعربدتها العسكرية والسياسية، ودون إنتظار نتائج المشاورات في مجلس الأمن، وبتجاهل تام لتنصل الحكومة السورية من أي مسؤولية عما حصل في خان شيخون، ودون إنتظا [ ... ]

بيان صادر عن المكتب السياسي للحزب الشيوعي الأردني بمناسبة الثامن من آذار – عيد المرأة العالمي...
08 آذار 2017 10:22

تستقبل نساء الأردن عيدهن، عيد المرأة العالمي، وهن بِتن اليوم يمتلكن تجربة نضالية غنية تمتد لعقود سبعة، تمكنّ خلالها من نقل قضية تحرر المرأة وإنعتاقها من نير الاضطهاد الم [ ... ]

مقالات اخرى

الأخبار اليومية

برقية تعزية
13 آب 2017 10:55

الرفيق الأمين العام للحزب الشيوعي السوداني الأكرمامبمزيد من الأسى والحزن تلقينا نبأ رحيل الرفيقة المناضلة فاطمة احمد ابراهيم عضو ال [ ... ]

فلسطين - إضراب الأسرى يتكلل بالنجاح..!
29 أيار 2017 07:43

باقر الفضليخل إضراب الأسرى الفلسطينيين يومه الأربعين، تكلل هذا الإضراب البطولي، إضراب الحرية والكرامة الفلسطينية، بالنجاح، بعد مفاوضات دامت أكثر من عشرين ساعة [ ... ]

نضال الأسرى حقق 80% من مطالبهم رغم أنف الاحتلال!
29 أيار 2017 07:42

حيفا – مكتب الاتحاد - قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، "إن 80% من مطالب الأسرى الإنسانية والمعيشية قد تمّ إنجازها خلال إضراب الأسرى الملحمي والبطولي الذي خا [ ... ]

رأي الجماهير

السقوط المدوي !
29 تموز 2017 08:15

مقاربة الحكومة لجريمة الرابية، مقاربة تنم عن قصر نظر، وافتقار للحكمة وللقدرة على التبصر في التبعات والعواقب المترتبة على الاجراءات والقرارات التي تتخذها. فالسماح لاركا [ ... ]

أقرأ المزيد
ملاحظات أولية على خطة تحفيز النمو الاقتصادي
18 حزيران 2017 10:38

أعلن مجلس السياسات الاقتصادية خطة طموحة لحفز نمو الاقتصاد الوطني تتكون من 19 محوراً وتهدف الى مضاعفة معدلات النمو خلال خمس سنوات. كما تهدف الى النهوض بقطاعات هامة كالصناع [ ... ]

أقرأ المزيد

تحلـيـل إخبــاري

فلسطين كلها تستغيث !
29 تموز 2017 08:20 - الحزب الشيوعي الأردني

تصاعد استفزازات الصهاينة للشعب العربي الفلسطيني الرازح تحت الاحتلال، وخاصة في عاصمة الدولة الفلسطينية المنش [ ... ]

مقالات اخرى

الأخبار المحليه

الدوافع الحقيقية لانفجار الغليان الشعبي مجدداً في معان !
08 أيار 2014 07:25

تشهد مدينة معان منذ بضعة أسابيع أحداثاً لا يمكن رد تكرار حدوثها من حين لأخر لسبب محدد، بل لجملة أسباب تتداخل مع بعضها لتشكل مصدراً لغياب احساس قطاعات واسعة من مواطني المد [ ... ]

توسعة المطار على حساب جيب المواطن
08 أيار 2014 07:30

يمكن ان لا تكون هذه الملاحظات جديدة. وبالتأكيد تم تطرق اليها من قبل. ولكن وقع الصدمة الاولى عند التعامل مع اجراءات المطار بعد توسعته، وخاصة فيما يتعلق بالأعباء المالية ال [ ... ]

الاخبار العربية والدولية

المحافظات الأردنية...تغيراتٌ خطيرة !
06 كانون1 2016 09:04

حاتم البريكات بين عمان وبقية المحافظات الأردنية، أصبح الفرق التنموي والاقتصادي واضحاً للمتابع ولغير المتابع (!!)، فتفاصيل الحياة بشكل عام أصبحت تشكل عائقاً أمام أي محاول [ ... ]

مقالات اخرى

حالة الطقس