أصبح الفساد واحداً من اهم المسائل التي تعمق القلق في البلاد، لإن هذه الآفة المدمرة تمس جميع الشرائح الاجتماعية ومختلف القطاعات. والملفت للنظر التطور الهائل في حجم الفساد ووسائله وأساليبه وتحديه بشكل مكشوف جميع الضوابط ذات العلاقة بهذا الموضوع. وأخذنا نشهد في السنوات الأخيرة أنواعاً جديدة من الفساد ونماذج جديدة من الفاسدين وجرأة غريبة في تحدي المجتمع والتعدي المستشري على المواطنين والوطن.

تعاني البلاد من آفة التهرب الضريبي والتي يمارسها كبار المتنفذين، وهو ما يلحق ضرراً بالاقتصاد الوطني ويعمق التباين الطبقي والاجتماعي في البلاد، كما تتزايد حالات التلاعب بالمال العام وممارسة مختلف أشكال المحسوبية والواسطة والتي تتم في الغالب على حساب أبناء الطبقات الفقيرة والطبقة الوسطى. وينخر الفساد في إدارة العديد من المؤسسات، وخاصة تلك ذات العلاقة بالشؤون الهامة للمواطنين ومعيشتهم وبشؤون تطوير الاقتصاد الأمر الذي يعمق البيروقراطية ويعطل انجاز مصالح الشعب وغير ذلك.

واشتد في الآونة الأخيرة هجوم الفساد على لقمة عيش المواطن وعلى صحته، ناهيك عن التلاعب بالأسعار وغياب الرقابة الفعالة في الأسواق التي تفسح المجال للتمادي في الهجوم على مختلف شؤون الوطن والمواطن. وأهم الأحداث في هذا المجال صفقة الدجاج الفاسدة، والتي تم بموجبها استيراد ما يزيد عن 250 طن دجاج فاسد، وجرى توزيع القسم الأكبر منها في العاصمة وغيرها من المدن وبيعت بأسعار متدنية جداً وتم نقلها وتوزيعها بطرق غير صحية لا تحافظ على سلامتها، واكتشفها العاملون في مؤسسة الغذاء والدواء،  ولكن بعد ان تم توزيعها في عدة مواقع في الجنوب وفي عمان. وتبين أن أصحاب الصفقة الفاسدة يبذلون جهوداً محمومة للإسراع في توزيعها وبيعها وبأسعار رخيصة جداً ليتخلصوا منها.

صحيح أنه تم لاحقاً وضع اليد على كميات من هذ الصفقة في عدة مدن، ولكن تشير بعض التقديرات أنه تم استهلاك وبيع ما يقرب من 150 طناً منها قبل اكتشافها. وأعلن أن القضية قد أحيلت الى القضاء، بينما جرى توقيف بعض الاشخاص لعلاقتهم في الموضوع.

وبعد هذه الفضيحة الكبرى تم السماح بادخال شحنة ذرة أمريكية سبق أن رفضت مؤسسة المواصفات والمقاييس ادخالها لمخالفتها للمواصفات الوطنية، وذلك لارتفاع نسبة الكسر فيها لأكثر من 7.5%، ما يعني أن مادة الذرة عبارة عن تراب ولن تكون صالحة للاستهلاك الحيواني. ورغم ذلك فان وزير الصناعة والتجارة والتموين شكل لجنة اعادت فحص الشحنة وقررت السماح بادخالها، علماً ان المعنيين في مؤسسة المواصفات والمقاييس يقولون ان الفحص غير صحيح ومخالف للقانون.

ومن الجدير بالذكر أنه تم ادخال الشحنة دون ان توافق مؤسسة المواصفات والمقاييس على ذلك.

واضافة الى ذلك فانه يتم يومياً اتلاف عشرات الاطنان من المواد الغذائية الفاسدة او التي انتهت صلاحيتها، كما يتم اغلاق العديد من المطاعم او انذارها لعدم التزامها بالقواعد الصحية. ويجري بيع الكثير من الأدوية على البسطات في مختلف المدن والتي يتم ادخالها بالتهريب، علماً انه لا يجوز التعامل بالدواء خارج الصيدليات.

وبجانب كل هذه النماذج فان هناك شكوى واسعة من الفساد في العديد من الدوائر والمؤسسات الحكومية، حيث ينتشر الفساد والرشوة، ويشكو المواطنون من التعقيدات التي يواجهونها وغير ذلك.

هذه بعض نماذج الفساد المنتشرة في البلاد والتي مع غيرها أصبحت آفة تهدد منظومة القيم في المجتمع وتشيع حالة من ازدراء القوانين واضعاف الثقة اكثر فاكثر بين الحاكم والمحكوم وتساهم في نشر الجريمة بمختلف اشكالها.

وهكذا يبدو جلياً خطورة تطور حالة الفساد واتساعها وتداعياتها اجتماعياً وسياسياً، ناهيك عن دورها في التخريب الاقتصادي واضعاف الاستثمار وتطفيش المستثمرين. هذا الحال، يتطلب موقفاً حازماً وجدياً من الفساد، اضافة الى ضرورة تكوين قاعدة اجتماعية وسياسية تستند عليها عملية مكافحة الفساد. فاضافة الى إنشاء وتكوين مختلف الهيئات وصياغة القوانين لمكافحة الفساد، فان الضرورة تقضي باتخاذ كل الاجراءات الضرورية التي تسمح بقيام برلمان قادر على مباشرة واجبه في الرقابة والتشريع ليساهم جدياً في محاربة الفساد. وهذا يتطلب اعادة وضع قانون انتخاب يسمح بايصال قوى وطنية وديمقراطية للبرلمان.

 

اقتصاد

ارتفاع تحويلات العمالة الوافدة
07 أيلول 2017 07:31

ارتفعت حوالات العمالة الوافدة في الأردن الى بلدانهم بنسبة 21.3% في الربع الأول من العام الحالي مقارنة مع مستوياتها في ذات الفترة من العام الماضي وقد زادت حوالات العمالة الو [ ... ]

تراجع الاستثمارات الأجنبية في الولايات المتحدة
07 أيلول 2017 07:31

كشفت تقارير صحافية في المانيا تراجع مجموع استثمارات الشركات الأجنبية في الولايات المتحدة منذ تولي دونالد ترامب مهام منصبه. وكتبت مجلة "فيرتشافتس فوخة" الألمانية استنادا [ ... ]

مأزق المديونية في الأردن !
07 أيلول 2017 07:30

يواجه الأردن أزمة حقيقية وخطيرة جراء ارتفاع معدل المديونية المرتفع، علماً أن المديونية أخذت أبعاداً متعددة تهدد البلاد إقتصادياً وإجتماعياً وسياسياً. فقد بلغ اجمالي ال [ ... ]

اصلاح القطاع العام والقضاء على الفساد
07 أيلول 2017 07:29

بعيدا عن الخوض في تقييم مقابلة رئيس الوزراء هاني الملقي في برنامج ستون دقيقة سواءكانت موفقة في إيصال الرسائل التي أراد دولته أن يوصلها أم لا ... إلا أن ردود الفعل الواسعه م [ ... ]

الركود يشل الاقتصاد الوطني !
29 تموز 2017 08:24

تبذل الحكومة جهوداً ملموسة لإقناع الناس بأن الأمور الإقتصادية تسير بالاتجاه الصحيح، وتستخدم في هذا الصدد مجموعة من المؤشرات والتي أهمها معدل النمو البالغ 2.2% خلال الربع  [ ... ]

يجب التصدي الحازم للفساد !
29 تموز 2017 08:23

أصبح الفساد واحداً من اهم المسائل التي تعمق القلق في البلاد، لإن هذه الآفة المدمرة تمس جميع الشرائح الاجتماعية ومختلف القطاعات. والملفت للنظر التطور الهائل في حجم الفساد [ ... ]

مقالات اخرى

تحلـيـل إخبــاري

تغيرات استراتيجية هامة في المنطقة بعد هزيمة الارهاب !
07 أيلول 2017 07:25 - الحزب الشيوعي الأردني

تتجه انظار العالم أجمع الى منطقة الشرق الأوسط، المنطقة الأكثر اشتعالاً بالأحداث والصراعات الدموية والتي تعت [ ... ]

مقالات اخرى

حالة الطقس