أبدى مواطنون تذمرهم من ارتفاع كبير طرأ على أسعار الوجبات التي تقدمها مطاعم شعبية، ومن عدم التزام بعض هذه المطاعم بقائمة الأسعار الجديدة التي أقرت في الأول من أيلول من العام الجاري، وتم إمهال هذه المطاعم مدة شهرين لتصويب أوضاعها، الا إن غالبية هذه المطاعم تجاهلت الأمر وأبقت على أسعارها دون تخفيض، على العكس لجأوا الى زيادة الأسعار لأكثر من الضعفين.

وقد تذرع بعض أصحاب هذه المطاعم، وخاصة المطاعم ذات السلسلة المتعددة من الفروع ان منشآتهم باتت مشمولة بضريبة المبيعات، علماً أن أصحاب هذه المنشآت بحسب رئيس جمعية المستهلك الدكتور محمد عبيدات، لم يستكملوا إجراءات التسجيل لدى الدائرة العامة لضريبة الدخل والمبيعات، وبالتالي لم يصبحوا بعد خاضعين لنظام ضريبة المبيعات. وهذا الأمر يعتبر خداعاً بينّاً للمستهلك، حيث أن الأموال المتأتية من هذه العملية تعتبر، على حد تعبير الدكتور عبيدات، سرقة علنية تتم بتواطؤ حكومي.

وقد هددت جمعية حماية المستهلك بالاعلان عن أسماء هذه المطاعم، ودعوة المواطنين لعدم التوجه اليها، وحثهم على التوجه الى مطاعم معفاة من ضريبة المبيعات.

ومع أن التحايل على المواطنين لا يتوقف على المطاعم الشعبية، بل أن هناك تحايلاً أكبر يتم من قبل المطاعم غير الشعبية. ولا يتوقف هذا التحايل على التلاعب في الأسعار، بل في نوعية وجودة الطعام المقدّم، إلا أن الحجم الكبير لمرتادي المطاعم الشعبية ومحدودية مداخيلهم في الاغلب الأعم، يوجب على الحكومة وأجهزتها المختصة عدم الغياب، كما هو حاصل في كثير من الحالات، بل الحضور وتكثيف حملات الرقابة على قطاع المطاعم الشعبية وغير الشعبية وعدم التساهل أو غض النظر عن المخالفات التي ترتكب باعتماد أساليب الشطارة والفهلوة.

وإننا نرى أن جمعية حماية المستهلك محقة في إقدامها على اعلان أسماء المطاعم التي تتحايل على المواطنين وتمارس سرقتهم في وضح النهار وتقديم ما لديها من معلومات ووثائق الى جهات الرقابة والتفتيش لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم، مع عدم استبعاد اللجوء الى دائرة الإدعاء العام عند الضرورة.

وبذلك تتعزز هيبة الدولة ويلمس المواطن حضورها في الدفاع عن حقه في الحصول على غذاء جيد من حيث النوعية ومناسب من حيث السعر.

 

اقتصاد

وحش الغلاء يفترس الشعب الأردني !
15 شباط 2018 09:34

ما إن أقرت موازنة عام 2018 التي صيغت بالتفاهم والتشاور مع صندوق النقد الدولي ووفق إملاءاته، حتى بدأ الاعلان عن ارتفاعات في أسعار غالبية السلع والعديد من الخدمات في البلاد.  [ ... ]

تحليل لمشروع قانون الموازنة العامة لعام 2018
15 شباط 2018 09:31

مقدمة rong>يتصف مشروع قانون الموازنة العامة لعام 2018 بأنه مشروع قانون يعمق التفاوت الطبقي بالمجتمع الأردني، ويزيد في إفقار شرائح واسعة بالمجتمع. وبهذا النهج الاقتصادي سوف يز [ ... ]

الموازنة والسياسة الاقتصادية !
02 كانون2 2018 09:16

تعتبر الموازنة العامة، الخطة السنوية للدولة من الناحية المالية أولاً، ومن الناحية الاقتصادية في العديد من الأوجه والقطاعات. ولأسباب موضوعية معروفة تعمق النقاش حول مواز [ ... ]

ارتفاع تحويلات العمالة الوافدة
07 أيلول 2017 07:31

ارتفعت حوالات العمالة الوافدة في الأردن الى بلدانهم بنسبة 21.3% في الربع الأول من العام الحالي مقارنة مع مستوياتها في ذات الفترة من العام الماضي وقد زادت حوالات العمالة الو [ ... ]

تراجع الاستثمارات الأجنبية في الولايات المتحدة
07 أيلول 2017 07:31

كشفت تقارير صحافية في المانيا تراجع مجموع استثمارات الشركات الأجنبية في الولايات المتحدة منذ تولي دونالد ترامب مهام منصبه. وكتبت مجلة "فيرتشافتس فوخة" الألمانية استنادا [ ... ]

مأزق المديونية في الأردن !
07 أيلول 2017 07:30

يواجه الأردن أزمة حقيقية وخطيرة جراء ارتفاع معدل المديونية المرتفع، علماً أن المديونية أخذت أبعاداً متعددة تهدد البلاد إقتصادياً وإجتماعياً وسياسياً. فقد بلغ اجمالي ال [ ... ]

مقالات اخرى

تحلـيـل إخبــاري

القلق والغضب يخيمان على المجتمع الأردني
15 شباط 2018 09:28 - الحزب الشيوعي الأردني

يمر الأردن في واحدة من أقسى الحالات التي واجهها خلال السنوات الأخيرة، وتتعمق كل يوم حالة القلق التي تصبح السم [ ... ]

مقالات اخرى

حالة الطقس