أحدث تقدم ملحوظ لحزب العمال البريطاني في إنتخابات مجلس العموم التي أعلنت نتائجها الأسبوع الماضي هزة سياسية سيترتب عليها تبدل في الخريطة السياسية البريطانية والأوروبية.

وقد جاء هذا التقدم ليوجه صفعة قوية للتيار المحافظ الذي شنت الصحف البريطانية الرئيسة الخاضعة لنفوذه هجوماً عنيفاً على شخص رئيس حزب العمال البريطاني جيرمي كوربين الذي تمكن من اعادة الروح الى التيار اليساري في بريطانيا بشكل خاص وفي اوروبا بشكل عام. وقد تنبأ أنصار هذا التيار بأن حزب العمال بسبب التوجهات اليسارية الواضحة  لقيادته سيمنى بخسارة كبيرة. كما تدخل أنصار رئيس الوزراء الأسبق طوني بلير الذي كان متذيلاً لسياسة الرئيس الأمريكي جورج بوش الأبن وشنوا عليه هجوماً قاسياً داخل حزبه.

غير ان النتائج جاءت لتخيب ظنونهم، حيث فاز حزب العمال بـ 31 مقعداً جديداً وفقد حزب المحافظين أغلبيته البرلمانية.

كما دخلت الحكومة الإسرائيلية على خط الانتخابات في محاولة منها للتأثير على نتائجها حيث شنت حملة معادية لكوربن وبرنامجه ومواقفه المناصرة للشعب الفلسطيني والمناهضة للاحتلال والاستيطان.  

يعرف جيريمي كوربن كسياسي يساري يدعم السلام العالمي بشدة وقد كافح طيلة حياته السياسية ضد بيع الأسلحة للدول التي تخوض الحروب وتخرق حقوق الانسان، وعمل بقوة ضد التسلح النووي ولا يزال، وقد عرف عنه قتاله الشرس ضد نظام الابرتهايد العنصري في جنوب افريقيا، وكذلك الاحتلال الإسرائيلي الذي يؤيد مقاطعته والتعامل معه بحزم لانهاء الاحتلال.

واما بالنسبة للسياسة الداخلية، فهو من اشد مناصري العدالة الاجتماعية والاقتصادية، ويرجح أنه قد جذب الكثير من المصوتين والمؤيدين بناء على برنامجه الانتخابي الذي يركز على إعادة التوازن للمجتمع من خلال دعم الطبقات الفقيرة والاقل حظا.

وفيما يتعلق بالقضايا العربية، وخاصة القضية الفسلطينية فلزعيم حزب العمال البريطاني تاريخ حافل في الدفاع عن القضية الفلسطينية. حيث شارك في بعض القوافل التي اتجهت لكسر الحصار عن قطاع غزة، وفي عام 2013 وجه للحكومة البريطانية خطاباً يطالبها فيه بمنع الساسة الاسرائيليين من دخول بريطانيا ووضع حد لانحياز قناة بي بي سي للكيان الاسرائيلي مطالباً حكومته بالتدخل لانهاء حصار قطاع غزة ومنع الكيان الاسرائيلي من الاستمرار في سياسة الاستيطان.

كما كان كوربين من أشد المعارضين لغزو العراق عام 2003 وقد نظم خلال الغزو مظاهرات حاشدة في جميع أرجاء بريطانيا ضد مشاركة بلاده ورئيس وزرائها طوني بلير في هذا الغزو.

وبفضل برنامجه المناهض لليبرالية الجديدة ووقوفه ضد تخفيض مخصصات الخدمات الاجتماعية والتعليم ورعاية الأطفال والانفاق على الحروب انضم الى حزب العمال قبيل الانتخابات 300 ألف عضو جديد من الشباب كان لهم دور بارز في حدوث هذه الانعطافة في مسيرة حزب العمال البريطاني.

حقاً لقد بات لنا في بريطانيا صديق قوي ومؤثر في سياستها الداخلية والخارجية.

 

اقتصاد

وحش الغلاء يفترس الشعب الأردني !
15 شباط 2018 09:34

ما إن أقرت موازنة عام 2018 التي صيغت بالتفاهم والتشاور مع صندوق النقد الدولي ووفق إملاءاته، حتى بدأ الاعلان عن ارتفاعات في أسعار غالبية السلع والعديد من الخدمات في البلاد.  [ ... ]

تحليل لمشروع قانون الموازنة العامة لعام 2018
15 شباط 2018 09:31

مقدمة rong>يتصف مشروع قانون الموازنة العامة لعام 2018 بأنه مشروع قانون يعمق التفاوت الطبقي بالمجتمع الأردني، ويزيد في إفقار شرائح واسعة بالمجتمع. وبهذا النهج الاقتصادي سوف يز [ ... ]

الموازنة والسياسة الاقتصادية !
02 كانون2 2018 09:16

تعتبر الموازنة العامة، الخطة السنوية للدولة من الناحية المالية أولاً، ومن الناحية الاقتصادية في العديد من الأوجه والقطاعات. ولأسباب موضوعية معروفة تعمق النقاش حول مواز [ ... ]

ارتفاع تحويلات العمالة الوافدة
07 أيلول 2017 07:31

ارتفعت حوالات العمالة الوافدة في الأردن الى بلدانهم بنسبة 21.3% في الربع الأول من العام الحالي مقارنة مع مستوياتها في ذات الفترة من العام الماضي وقد زادت حوالات العمالة الو [ ... ]

تراجع الاستثمارات الأجنبية في الولايات المتحدة
07 أيلول 2017 07:31

كشفت تقارير صحافية في المانيا تراجع مجموع استثمارات الشركات الأجنبية في الولايات المتحدة منذ تولي دونالد ترامب مهام منصبه. وكتبت مجلة "فيرتشافتس فوخة" الألمانية استنادا [ ... ]

مأزق المديونية في الأردن !
07 أيلول 2017 07:30

يواجه الأردن أزمة حقيقية وخطيرة جراء ارتفاع معدل المديونية المرتفع، علماً أن المديونية أخذت أبعاداً متعددة تهدد البلاد إقتصادياً وإجتماعياً وسياسياً. فقد بلغ اجمالي ال [ ... ]

مقالات اخرى

تحلـيـل إخبــاري

القلق والغضب يخيمان على المجتمع الأردني
15 شباط 2018 09:28 - الحزب الشيوعي الأردني

يمر الأردن في واحدة من أقسى الحالات التي واجهها خلال السنوات الأخيرة، وتتعمق كل يوم حالة القلق التي تصبح السم [ ... ]

مقالات اخرى

حالة الطقس