واجه الكيان الصهيوني في الأيام القليلة الماضية حرائق ضخمة ، حيث نشبت النيران في بعض المستوطنات وأحترقت عدة منازل، وأجبرت الشرطة على إخلاء عدد من المستوطنين في مناطق كثيرة، ما أثار رعبا داخل الأوساط الصهيونية جراء فشل منظومة الاحتلال في السيطرة على الحرائق.

وقد استمرت الحرائق في الانتشار، ولم تفلح الجهود المحلية والدولية التي تم الاستعانة بها على إخماد ألسنة اللهب التي وصلت إلى باب الوادي ومستوطنة نفيه ايلان بالقرب من بيت شيمش وتم إغلاق طريق 443.

وبينما قالت أوساط إسرائيلية إن الحرائق المندلعة يشتبه في أنها متعمدة، أكدت صحف ووكالات عالمية، منها رويترز أن نقص الأمطار وجفاف الهواء وهبوب رياح شرقية قوية ساهم في انتشار حرائق الغابات في وسط وشمال الاحتلال الإسرائيلي، وأضير بسببها العشرات من المنازل أو دمرت، لكن لم ترد بلاغات عن وفيات أو جروح خطيرة.

في أوائل الشهر الجاري، ظهرت تخوفات واسعة داخل الأوساط الإسرائيلية من فشل الكيان الصهيوني في التعامل مع الحرائق، ما دعا يوسي شابيرا، المراقب في الحكومة الصهيونية إلى انتقاد جيش الاحتلال في التعامل مع الحرائق، موضحا أن الحرائق باتت عدوا جديدا لجيش الاحتلال لا يقل خطرا عن المقاومة الفلسطينية المسلحة.

وجاءت تصريحات شابيرا ضمن تقرير لصحيفة “إسرائيل اليوم” تناول عجز جيش الاحتلال عن إطفاء الحرائق بالسرعة الكافية، وقالت الصحيفة إن يوسي شابيرا يؤكد على إخفاقات عديدة في مجال إطفاء الحرائق، وأن هناك فجوة واسعة بين حجم الظاهرة المقلقة والإمكانيات المتاحة لمعالجتها.

هذا وقد استغلت الطغمة الحاكمة في تل ابيب، وعلى رأسها نتنياهو، اندلاع الحرائق لشن حملة تحريض ارعن ضد العرب والفلسطينيين وتوجيه الاتهام لهم بالتسبب في اندلاع الحرائق، مستخدمة في ذلك كثيرا من العبارات الاستفزازية التني تنضح كراهية، وتؤلب الرأي العام في اسرائيل على المواطنين العرب وعلى ابناء الشعب الفلسطيني.

فبعد أن اعتبر نتنياهو أن "إشعال الحرائق هو عمل إرهابي وكذلك التحريض على إشعال الحرائق"، قام  حاخام مدينة صفد المعروف بعنصريته الشديدة وتحريضه ضد العرب، باصدار فتوى أجاز فيها قتل العرب على الحرائق، معتمداً في فتواه بصورة مباشرة على التحريض العنصري الذي يقوده رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو. وكتب في صفحته على موقع «فيسبوك» صباح أمس أن «رئيس الحكومة وصف إشعال الحرائق بأنه إرهاب. وأحد مسؤولي الشاباك وصف ذلك بأنه سلاح للإبادة الجماعية. وبأعجوبة لم يحترق أشخاص أحياء لكن لا ينبغي الاعتماد على المعجزات. وبالتأكيد مسموح، بل هذه فريضة، تدنيس السبت من أجل وقف النيران ومشعليها. وإذا اقتضى الأمر، يجب إطلاق النار عليهم أيضا».

لم تمض سوى ايام معدودة حتى جاء التكذيب العملي لتخرصات نتنياهو وزعماء الجماعات اليمينة والعنصرية المتطرفة من مصادرالشرطة الاسرائيلية نفسها التي اعتبرت أنه لا توجد حتى هذه اللحظة أية جهة بوسعها التأكيد بأن الحرائق بدأت بواسطة إشعال متعمّد للنار على خلفية قومية، وهذا ينطبق على جميع المواقع.."

أن كل ما انطلق عن ألسنة مَن اتهموا العرب جزافًا يقع في باب التحريض القومي والعنصري. وهذا يؤكد مجددًا المطلب بضرورة النظر بجدية وعزيمة حقيقية في امكانية مقاضاة كل المحرّضين والعنصريين وتسميم الأجواء لغايات سياسية، وعلى رأسهم المحرّض المنهجي بنيامين نتنياهو! ". 

 

عربي و دولي

موجات العنف في الشرق الاوسط تخلق جيلا ضائعا
07 أيلول 2017 07:54

ذكر باحثون أن عدد ضحايا الانتحار وجرائم القتل يشهد زيادة سريعة في منطقة الشرق الأوسط والمناطق المجاورة، ما يخلق “جيلا ضائعا” وخصوصا من الرجال. وبلغ عدد ضحايا عمليات الا [ ... ]

كيف ولماذا تخلى حلفاء المعارضة السورية عنها؟
07 أيلول 2017 07:53

 في ظل تراجع أطراف دولية وإقليمية، خاصة السعودية والأردن، عن دعم المعارضة السورية، لم يعد هناك ما يحول دون الانتصار النهائي للرئيس السوري بشار الأسد، حسب صحيفة الغارديا [ ... ]

السلطة الفلسطينية تستأنف التنسيق الامني مع الاحتلال
07 أيلول 2017 07:53

رغم إعلان الرئيس الفلسطيني قطع كافة العلاقات مع الاحتلال، إلا أن مصادر إسرائيلية تؤكد أنه تم استئناف التنسيق الأمني بشكل غير علني. الصحفي الإسرائيلي في موقع “مونيتور”  [ ... ]

تقرير سري للامم المتحدة يكشف عن فشل التحالف السعودي في اليمن
07 أيلول 2017 07:52

قالت مجلة “فورين بوليسي” الأميركية إنّ المملكة العربية السعودية وحلفاءها شنّوا لقرابة السنتين ونصف السنة، مجهزين بطائرات أميركية الصنع وصواريخ موجّهة بدقة، واحدة من أ [ ... ]

غليان يُنذر بحرب أهلية تغذّيها عنصرية ترامب
07 أيلول 2017 07:51

لم يعد عسيراً على المرء رصد اتساع الهوة داخل المجتمع الأميركي، ازدادت حدّتها باضطراد، ومنذ زمن بعيد، مع تفاقم الأزمة الاقتصادية والاجتماعية وخصخصة الخدمات الحكومية الت [ ... ]

تواطؤ بالصمت على مأساة "الروهينجا"!
07 أيلول 2017 07:50

موجة عنف دموي ووحشي تجتاح مجدداً ولاية راخين (آراكان) بميانمار، نجم عنها خلال بضعة أيام فرار أكثر من 58 الف من أبناء هذه الأقلية العرقية الى بنغلادش المجاورة، وعن حرق أكثر  [ ... ]

مقالات اخرى

تحلـيـل إخبــاري

تغيرات استراتيجية هامة في المنطقة بعد هزيمة الارهاب !
07 أيلول 2017 07:25 - الحزب الشيوعي الأردني

تتجه انظار العالم أجمع الى منطقة الشرق الأوسط، المنطقة الأكثر اشتعالاً بالأحداث والصراعات الدموية والتي تعت [ ... ]

مقالات اخرى

حالة الطقس