رحيل الرفيق ابراهيم بكري

 

 

 

الكاتب/ الحزب الشيوعي الأردني   
الجمعة, 05 حزيران 2009
بألم بالغ تلقينا نبأ رحيل الشخصية الشيوعية المرموقة والمناضل النقابي الكبير الرفيق ابراهيم بكري. الذي كان من اوائل الذين بنوا الحركة النقابية العمالية في الشقيقة سوريا. والذي كان في نضاله الوطني والنقابي على السواء مثالاً للصمود والشجاعة رغم ما تعرض له من اضطهاد وصعوبات.وبرحيل هذا المناضل الكبير يفقد حزبكم الشقيق والحركة الوطنية في سوريا والحركة الشيوعية العربية شخصية فذة تركت بصماتها في النضال الوطني والطبقي.تقبلوا ايها الرفاق الأعزاء احر تعازينا الرفاقية لكم ولعائلة الفقيد الكبير.25 ايار2009الدكتور منير حمارنة الأمين العام للحزب الشيوعي الأردني

 

 

 

 

اخبار الحزب

تحلـيـل إخبــاري

تغيرات استراتيجية هامة في المنطقة بعد هزيمة الارهاب !
07 أيلول 2017 07:25 - الحزب الشيوعي الأردني

تتجه انظار العالم أجمع الى منطقة الشرق الأوسط، المنطقة الأكثر اشتعالاً بالأحداث والصراعات الدموية والتي تعت [ ... ]

مقالات اخرى

حالة الطقس