الإخوان في الأردن .. الى أين ؟

مما لا شك فيه إن جماعة الإخوان المسلمين في الأردن منذ إنطلاقها في الخمسينات قد ربطت نفسها بإطار المرشد العام  ومقره في القاهرة، حيث تأسست الجماعة. وبقيت هذه الحركة ترسم سياساتها في الأردن استرشاداً من مكتب المرشد العام مع وجود هامش قليل لها في اتخاد قرارات ذات صبغة محلية. ولا شك أن مكتب المرشد العام كان مرتاحاً وراضياً عن طبيعة العلاقة بين النظام في الأردن وحركة الاخوان المسلمين، حيث كانت الحركة بمثابة حزب الموالاة للنظام السياسي القائم.

وعبرت الجماعة عن هذا النهج في العديد من مفاصل الحياة السياسية الأردنية، وعلى سبيل المثال موقفهم من الردة التي حصلت في الخمسينات والاطاحة بحكومة النابلسي الوطنية، ووضعت الحركة نفسها تحت تصرف النظام في مقارعة القوى الوطنية، خاصة اليسارية والقومية، فكانت الحركة تتبنى باستمرار خطابه السياسي والاجتماعي. وهذا النهج الثنائي بين الحركة والسلطة السياسية الحاكمة اعطى الأولى امتيازات كبيرة ساعدتها على الانتشار بشكل واسع، خاصة في ميادين التربية والتعليم والمؤسسات المجتمعية الأخرى، واستحوذت على أدوات هامة في التثقيف الديني من خلال المساجد والجمعيات الخيرية الدينية.

ولإعتبارات عديدة باتت هذه العلاقة الحميمة ينتابها عدة شوائب، وخاصة بعد توقيع الاردن معاهدة وادي عربة، حيث يبدو أن الحركة راهنت على عدم اقدام الاردن على توقيع مثل تلك المعاهدة، لعدة اعتبارات منها اعتبارات دينية، فساد الهدوء والترقب لمستقبل هذه العلاقة التي كثيراً ما ارتفع منسوب التوتر فيها، خاصة عقب إقرار قانون الانتخابات الذي اعتمد مبدأ الصوت الواحد.

ومع انطلاقة الانتفاضة الفلسطينية الأولى عام 1987 ومشاركة الاخوان المسلمين في فلسطين فيها، فقد عادت العلاقة المشحونة بين السلطة والاخوان، خاصة عقب تشكيل حركة حماس، والتي تعتبر الذراع السياسي لحركة الاخوان المسلمين هناك.

ولقد تعرضت الحركة في الأردن الى عدة متغيرات في تلك السنوات، نذكر منها:

المتغير الأول : فك الارتباط بين الأردن والأراضي الفلسطينية المحتلة وذلك عام 1988، وما نجم عن علاقة انفصال الضفة الغربية عن جسد الدولة الأردنية.

المتغير الثاني : انفصال حركة حماس عن جسد جماعة الاخوان في الأردن.

هذان المتغيران وخاصة الثاني طرح على بساط البحث في أروقة حركة الاخوان في عمان واقعاً جديداً باتت تواجهه، وهو موقف الاخوان المسلمين الاردنيين من أصول فلسطينية الذين بقوا على ولاء أيديولوجي وعاطفي كبير مع حركة حماس.

وتعرضت الحركة الى صراع من نوع جديد منطلق من انعكاسات المتغير الثاني، فأصبح هناك تياران رئيسان : الحمائم والصقور وقد تفاقمت بين الفين والاخرى الخلافات بين أنصار هذين التيارين على أرضية غير سياسية. وانعكاس مواقف هذين التيارين على حركة حماس بين داعم ومؤيد، بدون تردد الى مؤيد ومتحفظ احياناً اخرى، وخاصة على العلاقة بين النظام الأردنية وحركة حماس، بعد اغلاق مكاتب الأخيرة في البلاد.

وشهدت الحركة صراعاً داخلياً (مبطناً) في بدايته حول المواقف الأيديولوجية، وطرح فصل الدين عن السياسة، والمناداة بتجربة مماثلة لتجربة  الاخوان في المملكة المغربية. وكان المتشددون (الصقور) يعبرون في كثير من مواقفهم عن رفض هذا التوجه على اعتباره أنه استجابة للمشاركة مع نظام لهم عليه مآخذ كثيرة.لكل هذ الاعتبارات فان جماعة الاخوان المسلمين التي عرفت في المنطقة بتشددها وتصلبها وتماسكها، تتعرض للمرة الأولى وعلى السطح الى انقسامات وانشقاقات بدأت داخلية وسرعان ما برزت بأشكال تنظيمية، فنشأت هناك حركة "زمزم"، ومن ثم جماعة "الاصلاح"، حيث تعرضت الجماعة الى ثلاثة انقسامات خلال الخمس سنوات الماضية، ثم جمعية "الجماعة" ورافق ذلك تباينات كبيرة بين مكونات الجماعة فقد استمر الصراع الداخلي بين المنهجين: الأول يطالب بالتكيف مع مفهوم الدولة المدنية والثاني أصولي متشدد.

والسؤال الذي يطرح نفسه في الشارع الأردني، ما اذا كانت جماعة الاخوان المسلمين في الاردن قد أصبحت بحاجة ماسة الى وقفة جديدة، لتقييم مسيرتها منذ الخمسينات وحتى الان؟ أم انها ما زالت رغم هذه الإنقسامات والإنشقاقات مصرة على تغطية الشمس بالغربال. هذا الغربال الذي ازاحته قيادات في الحركة الاسلامية بمصر، وبدأت فعلياً دراسة نقدية هامة لمعرفة جوانب الصواب ومكامن الأخطاء للاستفادة منها، وعلى الأخص ما ارتكبته الجماعة من الصاق الدين بالسياسة على مدى العشرات من السنين، وكذلك مدى فائدة الصفقات التي وقعتها الحركة مع نظام حسني مبارك. وكان آخر ما ارتكبته من أخطاء أنها تنكرت للشعب المصري وبادرت وسريعاً عقب انتخاب محمد مرسي رئيساً للجمهورية الى اخونة النظام المصري الذي لا يمكن أن يكون هكذا في بلدنا الأردن: هل توصلت حركة الاخوان المسلمين الى قناعة جادة لمراجعة نقدية كتلك، وعلى الأخص في عدة محطات مارست خلالها تصرفات وسلوكيات لا تنسجم ومواقف الحركة الوطنية الأردنية.

وهل الانقسامات والانشقاقات ستضرب جبين الحركة لتصحوا وتصوب أوضاعها الداخلية ونهجها السايسي واقرار مبدأ الدولة المدنية وفصل الدين عن السياسة.

ما أشيع قبل أسابيع أن هناك لجنة ثلاثية أخذت على عاتقها قرع الجرس في البدء برحلة قد تكون شاقة وصعبة، وهي البدء في مرحلة التقييم والنقد البناء، سيما وأن الحركة قد خسرت العديد من أعضائها بالاعتكاف بعيداً نتيجة هذه الانقسامات والصراعات الداخلية.

وهل سيلبس الاخوان المسلمون في الأردن العباءة المغربية؟ وتقفز الى مربعات جديدة، وعدم التمترس عند الأطر التقليدية القديمة، ام سيبقون بلباس العمامة الدينية التي نجلّها ونحترمها في العقيدة.

أظن أن حركة الاخوان بحاجة مساة الى مراجعة واضحة وصريحة وغير خجولة، معتمدين على مبدأ النقد والتحليل الموضوعي. فمحاولة الاستاذ سالم الفلاحات في كتابه الأخير لا تفي بالغرض لأنها في نهاية المطاف مبادرة فردية تأتي في سياق تنامي الخلافات والاختلافات بين أطراف من الحركة واكتفت بتقديم دراسة تحليلية وتاريخية لا أكثر.

إن حالة الانكار للأزمات التي تعيشها الحركة والتقليل من شأنها وتحميل الآخرين مسؤولية نشوئها، يساهم في إطالة أمدها، بما يهدد بحدوث انشقاقات وانقسامات اخرى، سيما وأن الرصيد الشعبي الذي كانت تكتنزه الحركة قد تضاءل وتراجع، خاصة في ظل تنديدها الخجول بنشاط الجماعات الإرهابية في الأردن، وصمتها عن العمليات الإجرامية التي تنفذها  العصابات التكفيرية والمتطرفة في عدد من البلدان العربية الشقيقة.

بيانات و مواقف

بيان صادر عن ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية
25 نيسان 2017 11:33

عقد إئتلاف الأحزاب القومية واليسارية إجتماعه الدوري في مقر الحزب الشيوعي الأردني، ناقش خلاله المستجدات على الصعد الوطنية والفلسطينية والعربية وحدد مواقفه منها على النح [ ... ]

بيان صادر عن اتحاد الشيوعيين الأردنيين
08 نيسان 2017 10:55

مرة أخرى، وبتنسيق واضح مع العدو الصهيوني وحلف الناتو الإمبريالي وأردوغان العثماني والأنظمة العربية التابعة، إقترفت الإمبريالية الأميركية عدوانها الغاشم والسافر على قا [ ... ]

بيان صادر عن الحزب الشيوعي الأردني حول العدوان الأمريكي الغادر على سوريا
08 نيسان 2017 10:55

بعدوانها الغادر وعربدتها العسكرية والسياسية، ودون إنتظار نتائج المشاورات في مجلس الأمن، وبتجاهل تام لتنصل الحكومة السورية من أي مسؤولية عما حصل في خان شيخون، ودون إنتظا [ ... ]

بيان صادر عن المكتب السياسي للحزب الشيوعي الأردني بمناسبة الثامن من آذار – عيد المرأة العالمي...
08 آذار 2017 10:22

تستقبل نساء الأردن عيدهن، عيد المرأة العالمي، وهن بِتن اليوم يمتلكن تجربة نضالية غنية تمتد لعقود سبعة، تمكنّ خلالها من نقل قضية تحرر المرأة وإنعتاقها من نير الاضطهاد الم [ ... ]

الحزب الشيوعي الأردني يدين الإعتداء السافر على الرفيق أيمن عودة
19 كانون2 2017 10:14

يدين الحزب الشيوعي الأردني الاعتداء السافر الهمجي الذي أقدمت عليه قوات الاحتلال الاسرائيلي على الرفيق المناضل رئيس القائمة العربية في الكنيست الاسرائيلي الرفيق أيمن عو [ ... ]

مقالات اخرى

الأخبار اليومية

فلسطين - إضراب الأسرى يتكلل بالنجاح..!
29 أيار 2017 07:43

باقر الفضليخل إضراب الأسرى الفلسطينيين يومه الأربعين، تكلل هذا الإضراب البطولي، إضراب الحرية والكرامة الفلسطينية، بالنجاح، بعد مفاوضات دامت أكثر من عشرين ساعة [ ... ]

نضال الأسرى حقق 80% من مطالبهم رغم أنف الاحتلال!
29 أيار 2017 07:42

حيفا – مكتب الاتحاد - قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، "إن 80% من مطالب الأسرى الإنسانية والمعيشية قد تمّ إنجازها خلال إضراب الأسرى الملحمي والبطولي الذي خا [ ... ]

رأي الجماهير

ملاحظات أولية على خطة تحفيز النمو الاقتصادي
18 حزيران 2017 10:38

أعلن مجلس السياسات الاقتصادية خطة طموحة لحفز نمو الاقتصاد الوطني تتكون من 19 محوراً وتهدف الى مضاعفة معدلات النمو خلال خمس سنوات. كما تهدف الى النهوض بقطاعات هامة كالصناع [ ... ]

أقرأ المزيد
صمت مطبق لإتحاد نقابات العمال في عيد العمال
07 أيار 2017 08:01

ندرك أن الأجواء التي تعيش في ظلها الطبقة العاملة الأردنية وتعمل – إن توفرت لأبنائها فرص العمل – هي أبعد ما تكون عن الأجواء الإحتفالية. ومع ذلك فإن الأول من أيارغدا عيداً  [ ... ]

أقرأ المزيد

تحلـيـل إخبــاري

الحصاد المر لجولة ترامب !
18 حزيران 2017 10:41 - الحزب الشيوعي الأردني

استهل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أولى جولاته الخارجية بزيارة السعودية. ولم يأت هذا الاستهلال صدفة، بل تم اخ [ ... ]

مقالات اخرى

الأخبار المحليه

قرار قضائي يثير حفيظة منظمات نسائية
28 نيسان 2014 08:23

أثار قرار محكمة استئناف عمان الشرعية والذي اعتبر عدم وضع المرأة غطاء للشعر مانعا لعدالتها للشهادة ، ردود فعل لدى اتحاد المرأة الاردنية وتحالف منظمات مجتمع مدني يضم 54 منظ [ ... ]

وضع المرأة الأردنية العاملة يزداد سوءاً
28 نيسان 2014 08:24

أصدر المرصد العمالي الأردني "ورقة تقدير موقف" بهدف إلقاء الضوء على واقع المرأة الأردنية في سوق العمل الأردني، ورصد التغيرات في أوضاع المرأة على أرض الواقع في سوق العمل أو [ ... ]

الاخبار العربية والدولية

المحافظات الأردنية...تغيراتٌ خطيرة !
06 كانون1 2016 09:04

حاتم البريكات بين عمان وبقية المحافظات الأردنية، أصبح الفرق التنموي والاقتصادي واضحاً للمتابع ولغير المتابع (!!)، فتفاصيل الحياة بشكل عام أصبحت تشكل عائقاً أمام أي محاول [ ... ]

مقالات اخرى

حالة الطقس